65 ألف عملية صيانة قدمتها مواصلات الإمارات لمتعامليها في الربع الأول من 2020

مواصلات الإمارات- إدارة الاتصال الحكومي- دبي 22 أبريل 2020:

كشفت مواصلات الإمارات ممثّلة بمركز الإمارات للخدمات الفنية، عن تنفيذها نحو 65,000 عملية صيانة للمركبات خلال الربع الأول من العام الجاري 2020، عبر ورشها الفنية المتوزعة في دبي والشارقة وعجمان والمنطقة الوسطي (أم القيوين والذيد ومصفوت)، التي تقدم خدماتها الفنية المتنوعة للأفراد والمؤسسات والدوائر المحلية وشركات القطاع الخاص.

وأفاد السيد عبيد ربيع المحيربي مدير مركز الإمارات للخدمات الفنية، بأن المركز وعبر الورش الفنية التابعة له؛ تمكن من تقديم نحو 65,000 خدمة صيانة في الربع الأول من هذا العام، حيث شملت الخدمات التي تم تقديمها خدمة صيانة وإصلاح المركبات الخفيفة والثقيلة والآليات والدراجات باختلافها وذلك وفقاً لاحتياجات ومتطلبات المتعاملين، وعدد من الخدمات الفنية المساندة الأخرى، كقطر المركبات والآليات، إضافة إلى الاستشارات الفنية في مجال خدمات الصيانة والإصلاح، وخدمات غسيل وتنظيف المركبات وغيرها.

وأكّد المحيربي أن الطاقة الاستيعابية اليومية الكبيرة للمركز تتحقق بفضل طاقمه المكون من 1,300 فني وتقني مدرب ومؤهل، الأمر الذي يعكس حرص المؤسسة على تطوير منظومة خدماتها الفنية والارتقاء بمستواها بما يواكب النمو المستمر في سوق النقل والمواصلات والخدمات الفنية في الدولة، ما جعلها محل ثقة متعامليها في القطاعين الحكومي والخاص وكذلك الأفراد، مشيراً إلى أن ورش الصيانة التابعة للمركز استحقت نيل شهادة الاعتماد والمطابقة وذلك وفقاً للنظام الإماراتي لمتطلبات مطابقة منشآت إصلاح ومراكز خدمة المركبات.

وأوضح المحيربي بأن مواصلات الإمارات قدمت خدماتها خلال العام الماضي لعدد من المتعاملين الداخليين والخارجيين من خلال 9 ورش خارجية متوزعة في الإمارات التالية: دبي والشارقة وعجمان ورأس الخيمة تضم ورشة مطارات دبي، ورشة شرطة دبي، ورشة اتصالات، ورشة إمداد، ورشة المكتب الهندسي، وغيرها من الورش، منوهاً إلى أنه يتبع للمركز أيضاً 11 ورشة داخلية تشمل ورشة أم الرمول، ورشة القصيص، ورشة القوز، ورشة ورسان في إمارة دبي، وكذلك ورشة الصناعية وورشة العزرا والجويزع بإمارة الشارقة وورشة الجرف بإمارة عجمان، إلى جانب عدد من الورش بالمنطقة الوسطى تتمثل في ورشة أم القيوين وورشة الذيد وورشة مصفوت.

وذكر المحيربي بأن مواصلات الإمارات تقوم بتعقيم ورشها الفنية مرتين يومياً، إلى جانب التزام الفنيين باتخاذ الإجراءات الاحترازية المرتبطة بالسلامة من بينها ارتداء الكمامات والقفازات، وتعقيم المركبات قبل وبعد عمليات الصيانة الفنية للمركبة، حفاظاً على سلامة العاملين والمتعاملين من انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد19).