الأخبار

إضافة 30 مركبة هجينة إلى أسطول مركبات أجرة مواصلات الإمارات في عجمان

مواصلات الإمارات– إدارة الاتصال الحكومي – دبي 19 فبراير 2020:

عززت مواصلات الإمارات مسيرتها الرائدة في مجال الاستدامة بتبني استراتيجيات استثمارية لدى تقديم خدماتها لشريحة واسعة من المتعاملين، تدعم الاقتصاد الأخضر وتجسد توجهات الدولة في تبنّي الممارسات الخضراء، لاسيما في أنشطتها المتعلقة بالنقل والمواصلات.

وأشار السيد عبدالله الغفلي المدير التنفيذي للنقل والتأجير في الإمارات الشمالية، إلى توجهات مواصلات الإمارات وجهودها نحو استدامة خدماتها، بتطبيق الممارسات الخضراء في عملياتها، بما يواكب خطط ورؤى القيادة الرشيدة الطموحة لتحقيق التنمية المستدامة الشاملة، وخفض البصمة الكربونية في الدولة، وبالتالي تحقيق نتائج بيئية واقتصادية مجدية وفعالة.

وصرح الغفلي بأن المؤسسة ووفقاً لتوجهاتها البيئية التي تتماشى مع التوجهات الحكومية لا سيما رؤية عجمان 2021، قد أضافت 30 مركبة هجينة صديقة للبيئة من نوع (هايبرد) لأسطول مركباتها في مشروع أجرة مواصلات الإمارات بعجمان، لتتوافق مع التوجهات التنظيمية العامة لنشاط مركبات الأجرة في إمارة عجمان، والإسهام في الحد من الانبعاثات الكربونية وخفض نسبة التلوث، موضحاً بأنه تم وضع خطة لتحديث الأسطول الحالي من مركبات الأجرة، وتحويلها إلى مركبات هجينة تعمل بنظام (الهايبرد) تسهم في خفض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بنسبة 30%، وتحقق نسبة كفاءة في استهلاك الوقود تصل إلى 30%، حيث يتيح نظام الهايبرد للمركبة العمل بالبنزين والطاقة الكهربائية في آن واحد.

ونوّه المدير التنفيذي للإمارات الشمالية، إلى أن عمليات النقل التي تقدمها أجرة مواصلات الإمارات في عجمان تتم متابعتها بشكل دوري من قبل هيئة النقل في عجمان، والتي تشرف على جميع خدمات النقل في الإمارة، وذلك عن طريق نظام إلكتروني مباشر يعمل على تتبع المركبات، ويتم تزويد كل مركبة أجرة بكاميرات داخلية خاصة تابعة لمركز المتابعة والتحكم في الإمارة، وذلك لضمان السلامة والأمان لمستخدمي مركبات الأجرة والسائقين على حد سواء، علاوةً على تقييم أداء السائقين على مدار الساعة من حيث الالتزام بقواعد السير والمرور وتنفيذ متطلبات المركز. 

من جانبه أفاد السيد عبدالعزيز السويدي مدير عمليات النقل والتأجير بعجمان والمنطقة الوسطى، بأن إضافة 30 مركبة هجينة لأسطول مركبات أجرة مواصلات الإمارات في عجمان يرفع تعداد أسطول مركبات الشركة إلى 250 مركبةً، مشيراً إلى أن هذه المركبات هي الدفعة الأولى ضمن خطة عام 2020، ومن المستهدف دعم الأسطول بمركبات هجينة جديدة لتصل إلى 105 مركبات صديقة للبيئة مع نهاية هذا العام، ليصبح إجمالي أسطول أجرة مواصلات الإمارات 355 مركبة حتى نهاية عام 2020.

وذكر السويدي أن أجرة مواصلات الإمارات في عجمان تقدم خدماتها عبر 220 مركبةً حديثةً و220 سائقاً مؤهلاً ومدرباً لتقديم الخدمات وفق أعلى معايير الراحة والسلامة والأمان والانتظام، حيث تقدم الشركة خدماتها للركاب طوال أيام الأسبوع وعلى مدار الساعة، وقد نفذت 957 ألف رحلة خلال العام الماضي 2019.

الجدير بالذكر بأن مواصلات الإمارات لديها إسهامات رائدة في مجال الحفاظ على البيئة والموارد الطبيعية وتنويع أنشطتها الاستثمارية التي تنسجم مع توجهات الدولة، ومن أهم تلك المبادرات مشروع تحويل المركبات للعمل بالغاز الطبيعي، ومشروع تجديد الإطارات، ومشروع الغسيل الجاف وغيرها من المشاريع التي تدعم الاقتصاد الوطني.

Similar Posts