الأخبار

مواصلات الإمارات تمنح 26,000 من موظفيها بطاقة “فزعة”

منحت مواصلات الإمارات موظفيها بطاقة “فزعة” التي يصدرها صندوق التكافل الاجتماعي بوزارة الداخلية، والتي تجمع فيها كافة العروض والخصومات والمزايا التي يقدمها القطاعان العام والخاص والشركات للموظفين بنسب متنوعة، ويأتي ذلك في إطار التعاون المستمر بين مواصلات الإمارات والوزارة، بما يسهم في تنمية المبادرات والمشاريع المشتركة، وتعزيز علاقات الشراكة الاستراتيجية المتبادلة بين الطرفين. 

وقال عبدالله محمد حسن مدير إدارة الاتصال الحكومي بمواصلات الإمارات، إن التعاون مع وزارة الداخلية لمنح موظفي المؤسسة بطاقة “فزعة” يعزز قيم الشراكة الاستراتيجية مع أحد أهم شركاء المؤسسة الاستراتيجيين، ويدفع بعجلة التنمية المستدامة ورفع مستوى الإنتاجية وتحقيق مخرجات مبتكرة تحاكي الرؤية الاستشرافية للقيادة الرشيدة، مشيراً إلى أن هذه الشراكة تحقق أهداف مواصلات الإمارات وقيمها الاستراتيجية التي تعكس توجهات حكومة دولة الإمارات في التركيز على سعادة الإنسان وتحقيق رفاهيته في المجتمع، مشيداً بجهود صندوق التكافل الاجتماعي بوزارة الداخلية في توفير عضوية فزعة لموظفي وموظفات مواصلات الإمارات، ما يؤكد نجاح هذه التجربة الاجتماعية الرائدة للعمل الإنساني والخدمي في تحقيق أهدافها الاجتماعية، وتوفير امتيازات تسهم في تخفيف أعباء المعيشة وتحسين مستوى جودة الحياة لعدد كبير من أفراد المجتمع الذين يتمتعون بالاشتراك في البرنامج.

وأكد حسن على انضمام 26,000 موظفٍ وموظفة من المؤسسة لبرنامج “فزعة” الذي يأتي في إطار خطة مبادرات وبرامج السعادة الرائدة التي تتبناها المؤسسة، وتنسجم مع توجهات الحكومة الاتحادية في تعزيز مكانة دولة الإمارات في مؤشر السعادة العالمي، وتسهم في ترسيخ وتعزيز الطاقة الإيجابية لدى الموظفين من الفئات الوظيفية كافة، وبث السعادة والتفاؤل وحب العمل لديهم. 

وأعرب مدير إدارة الاتصال الحكومي عن أهمية هذه المبادرة في تعزيز مبادئ المسؤولية المجتمعية ونشر السعادة والإيجابية في بيئة العمل، وتشجيع الموظفين على بذل جهود مضاعفة في مجال خدمة المتعاملين، وهو ما سينعكس إيجاباً على الكفاءة والإنتاجية والمخرجات المرجوة، وتحقيق سعادة المتعاملين ونيل رضاهم، وضمان الريادة في مختلف المجالات.

وأضاف، بأن مواصلات الإمارات إلى جانب انضمامها إلى برنامج “فزعة” فقد انضمت مسبقاً إلى برنامج “إسعاد” بشرطة دبي، وتأتي هذه المبادرات ضمن جهود المؤسسة لتحقيق سعادة ورفاهية الموظفين وأسرهم أيضاً، وبما يحقق التوازن بين الحياة المهنية والشخصية للموظفين، وذلك من خلال الخصومات التي تمنح لهم على الخدمات والمنتجات ضمن قطاعات مختلفة تشمل الصحة والتعليم والسفر والسياحة والمطاعم وغيرها.

Similar Posts