الأخبار

مواصلات الإمارات تقلل نقاط التواصل المباشر مع الجمهور في مراكز الفحص الفني التابعة لها

مواصلات الإمارات- إدارة الاتصال الحكومي- دبي 16 نوفمبر 2020:

كشفت مواصلات الإمارات عن خفض نقاط التواصل المباشر مع الجمهور لدى تقديمها خدمات الفحص الفني في مراكزها بأبوظبي وجاري العمل على تعميمه على باقي المراكز خلال ديسمبر القادم، عبر نظام إلكتروني رقمي يسمح بإنجاز متطلبات الفحص وتوثيقها رقمياً، وذلك بهدف الارتقاء في الخدمات المقدمة للمتعاملين من سائقي وملاك المركبات والمعدات الثقيلة ووسائل النقل البري، والذين يرغبون في إجراء الفحص لآلياتهم لأغراض التسجيل أو التجديد أو التحويل أو التصدير، وسيساهم النظام في إنجاز الخدمة في زمن قياسي، إضافة إلى تقليل مخاطر انتشار فايروس كوفيد 19.

وأفاد السيد عامر الشحي مدير مراكز الفحص الفني بمواصلات الإمارات، أن الشركة تحرص على الارتقاء بجودة خدماتها وتطبيق أحدث التقنيات الذكية التي تلبي متطلبات الشركاء والمتعاملين وتحقق سعادتهم، بما يضمن رفع كفاءة عمليات الفحص الفني ومخرجاتها، وتوفير أدوات رقمية تسهم في تسهيل عمليات التوثيق والمتابعة والإحصاء وتحليل النتائج، وتوفير قاعدة بيانات رقيمة شاملة وموثقة لجميع العملاء يمكن الرجوع إليها في أي وقت.

وأشار الشحي إلى الخدمات التي تقدمها مراكز الفحص الفني، والتي تتم وفق معايير معتمدة من الجهات التشريعية المختصة، وتشمل فحص وتسجيل وتجديد المركبات، وخدمة فحص مركبات نقل الأغذية وفق اشتراطات هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية، وفحص تغيير بيان المركبة، وفحص تصدير المركبة إلى خارج الدولة وهي محملة أو غير محملة، وفحص تحويل داخل الدولة، وفحص الشاسي، مؤكداً على أن جميع نتائج عمليات الفحص يتم إدخالها للنظام الإلكتروني مباشرة وهو ما يمكن الفاحصين من تقليل الزمن المستغرق للفحص لعدم الحاجة إلى إدخال بيانات المركبات يدوياً أو تسجيل النتائج ورقياً، حيث أن جميع البيانات الخاصة بالمركبات متوفرة في النظام الجديد.

وصرح مدير مراكز الفحص الفني بأنه تم تطبيق خدمة برمجية مقترنة بجهاز متخصص في الفحص الفني تشبه إلى حد ما الهاتف المحمول، على جميع عمليات الفحص الفني التي تتم للمركبات والمعدات داخل المركز والتي يزيد عددها عن 237000 عملية فحص سنوياً، مشيراً إلى أن هذه الخدمة تسمح بإنجاز العديد من خطوات الفحص وتوثيقها إلكترونياً.

وأوضح عامر الشحي، بأن مواصلات الإمارات ماضية في تطبيق إدارة علاقاتها مع المتعاملين عبر نظام ICRM، وهو نظام رقمي يهدف لبرمجة الإجراءات التي تسبق وتعقب العمليات الفنية التي تتم داخل مراكز الفحص، مثل حجز المواعيد المسبقة لعملية الفحص، وتقديم الوثائق والشهادات المطلوبة، والحصول على نتائج الفحص، وسداد الرسوم من خلال بطاقات الفيزا، كما ويوفر السجل التاريخي لعمليات الفحص التي تمت للمركبات والمعدات المختلفة مسبقاً، وتقديم الشكاوى والمقترحات، وغيرها من الإجراءات التي كانت تتم بشكل يدوي ومباشر بين الموظفين والمتعاملين.

ويتيح نظام ICRM بيانات إحصائية وتحليلية، ويسمح بزيادة كفاءة الخدمات، وتقليل الوقت اللازم لتقديمها، ويخفض نقاط التواصل المباشر مع الجمهور من ثلاثة إلى واحدة فقط والتي تتم لدى استلام المركبة لعملية الفحص، وقد استفاد من النظام الجديد 18 شركة من الشركات المتعاقدة مع مواصلات الإمارات، ومن المستهدف تطبيقه على جميع شركات النقليات والشركات التي تمتلك أساطيل تستفيد من خدمات مراكز الفحص الفني وكذلك الأفراد، حيث يمكن لجميع المتعاملين استخدامه والاستفادة من الخدمات الذكية التي تم توفيرها من خلاله.

Similar Posts