• English
  • العربية

مواصلات الإمارات تستعد لنقل 241 ألف طالب وطالبة مع أول يوم دراسي

Facebook
Twitter
LinkedIn

أعلنت مواصلات الإمارات عن استعدادها التام لمباشرة مهام النقل المدرسي والجامعي للعام الدراسي الجديد 2022/2023، وجاهزيتها لنقل قرابة 241 ألف طالبٍ وطالبة من جميع المراحل الدراسية بما فيها الجامعات والمعاهد المتعاقدة معها، وذلك من خلال 7,217 حافلة مجهزة بأحدث وسائل السلامة، للحفاظ على أمن وراحة أبنائنا الطلبة وراحتهم خلال عمليات نقلهم اليومية من وإلى المدارس والجامعات والمعاهد.

وتوّجت الشركة استعداداتها كالمعتاد سنوياً بتنظيم واختتام برنامج “أسبوع المواصلات المدرسية”، خلال الأسبوع الماضي، وتضمن عدداً من الفعاليات وأعمال التدريب والتأهيل والتكريم للمشاركين، كما تم  إجراء مجموعة من الزيارات التنسيقية إلى الإدارات المدرسية في عدد من المدارس من قبل السيدة فريال توكل الرئيس التنفيذي بالإنابة مع الفريق القيادي لقطاع النقل المدرسي بالشركة؛ إضافة إلى تنفيذ جولات تفقدية لمواقع العمل بالشركة.

سلامة الطلبة أولاً

ووجهت الرئيس التنفيذي بالإنابة؛ تهنئتها لجميع عناصر المجتمع المدرسي بحلول العام الدراسي الجديد، مؤكدةً اعتزاز الشركة بأدوارها المحورية في سبيل إنجاح وتمكين المنظومة التعليمية في الدولة، ومن خلال تقديم خدمة نقل مدرسي آمن ومنتظم ومستدام وفق أفضل المعايير المعتمدة التي تضمن سلامة الطلبة وراحتهم، والتي تعتبر أولوية قصوى في صدارة قائمة اهتمامات مواصلات الإمارات وغاياتها، وتلبي كذلك توجهات الدولة وقيادتها الرشيدة في توفير خدمات رائدة ومتميزة وصولاً للحياة الكريمة لجميع أفراد المجتمع.

بيانات النقل المدرسي والجامعي

وأوضحت توكل أن الشركة -بمواردها البشرية المؤهلة وإمكاناتها الواسعة وخبراتها المتراكمة- في تمام الجاهزية لمباشرة عملياتها لنقل 170 ألف طالبٍ وطالبة يدرسون في 504 مدارس حكومية، حيث خصّصت لهم 4,161 حافلة تتضمن 100 حافلة مجهزة لأصحاب الهمم، كما تشمل هذه الحافلات 490 حافلة مدرسية جديدة، ويتم إدارة الخدمة من خلال 4,200 سائقٍ و4,155 مشرفة نقل وسلامة، وعلى صعيد قطاع المدارس الخاصة، سيتلقى 54,794 طالباً وطالبة خدمة النقل إلى 122 مدرسةً عبر 2,256 حافلةً و2,256 سائقاً.

من جانب آخر، ستوفر الشركة خدماتها في مجال النقل الجامعي لعدد من الجامعات والمعاهد والكليات في الدولة، حيث سيتم نقل ما يفوق 16 ألف طالب وطالبة، فيما خصصت الشركة عدد 800 حافلة و800 سائقاً لتقديم الخدمة لهم، لافتةً إلى أن جميع الجهود والأعمال المبذولة في إطار خدمات النقل المدرسي تخضع لعملية التطوير المستمر بدءًا من التخطيط مروراً بالتنفيذ والرقابة وانتهاء بالتقييم والتحسين، فيما يتعلق بسلامة الطالب والسائق والحافلة بل والمنطقة المحيطة بالرحلة المدرسية.

شراكة فاعلة

وأشادت توكل بدور الشركاء الاستراتيجيين لا سيما مؤسسة الإمارات للتعليم المدرسي ووزارة الداخلية وهيئات النقل والمواصلات في الدولة وغيرها من الجهات ذات الصلة، وأثنت على تعاونهم المستمر لتعزيز الجهود والإجراءات الرامية إلى تأمين سلامة الطلبة وضمان تنفيذ الرحلة المدرسية اليومية وفق المعايير المعتمدة، وبما يحقق سعادة ورضا عناصر المجتمع المدرسي وبخاصة أولياء الأمور والطلبة المنقولين على متن أسطول حافلات مواصلات الإمارات، ودعت أولياء الأمور إلى تهيئة أبنائهم وتجهيزهم نفسياً ومعنوياً للعودة إلى المدارس بدوام حضوري كامل، وحثهم على التعاون مع أطقم العمل في الحافلات المدرسي لضمان سلاسة العمليات، مشيرةً إلى جاهزية مركز الاتصال في الشركة لتلقي أي اقتراحات أو ملاحظات على الخدمة عبر الرقم المجاني 8006006.

النقل المدرسي الحكومي والخاص

وفيما يتصل بالمدارس الحكومية والخاصة؛ أشار جاسم المرزوقي، المدير التنفيذي للنقل المدرسي بمواصلات الإمارات؛ إلى قيام الشركة بتوفير نحو 6,417 حافلة مدرسية، وذلك لنقل أكثر عن 225 ألفاً من أبنائنا وبناتنا الطلبة الذين يدرسون في 626 مدرسة حكومية وخاصة، وذلك من خلال 9 فروع تقدم خدمات المواصلات المدرسية في 26 محطة متخصصة لخدمة النقل المدرسي في مختلف أنحاء الدولة.

جاهزية الأسطول

وحول عمليات الصيانة الدورية للحافلات المدرسية، ذكر المدير التنفيذي للنقل المدرسي بمواصلات الإمارات بأن الحافلات تخضع طوال العام إلى برامج صيانة وقائية مكثفة من ضمنها برنامج شامل خاص بالصيانة التأهيلية للعام الدراسي يتم خلال العطلة الصيفية والتي تخضع لها كافة الحافلات المدرسية، كما كشف عن إضافة 490 حافلة جديدة انضمت للخدمة بهدف تلبية احتياجات خدمات النقل المدرسي، وضمان الأداء الأمثل للخدمات بما يلبي تطلعات المتعاملين.

إجراءات ضمان السلامة

ومن جانب السلامة؛ أشار خالد شكر، مدير إدارة الجودة والبيئة والسلامة والصحة المهنية؛ إلى قيام الشركة بتحديث أدلة العمل الخاصة بإجراءات السلامة في النقل المدرسي، حيث تم وضع العديد من الاشتراطات الصحية والوقائية لضمان سلامة الطلبة في جميع تفاصيل ومراحل العمل أثناء نقل الطلبة في الحافلات المدرسية الخاصة بمواصلات الإمارات، مجدِّداً التزام الشركة بتأمين حافلات مدرسية مطابقة للمواصفات والمعايير القياسية المعتمدة من الجهات المعنية على المستوى الاتحادي والمحلي في الإمارات، لا سيما الاشتراطات المتعلقة بأنظمة السلامة الذكية في الحافلات، والسائقين ومشرفي النقل والسلامة، إضافةً إلى الاشتراطات ذات العلاقة بالتوعية والتدريب للسائقين والمشرفات والطلبة داخلياً وخارجياً بالتعاون مع الشركاء الاستراتيجيين، وأكد أنه تم إخضاع جميع الحافلات لأنماط من الصيانة الدورية فضلاً عن الصيانة العلاجية، وفحص الأنظمة الإضافية والتشغيل التجريبي.

توعية وتثقيف

وتعزيزاً لجهود السلامة؛ أشار شكر إلى قيام الشركة بإصدار عدد من الأفلام التوعية القصيرة والموجهة لطلبة المدارس ومستهدف إطلاقها ونشرها بالتعاون مع الإدارات المدرسية عبر مختلف القنوات المتاحة بالتزامن مع بداية العام، بالإضافة إلى ربط الطلبة بثقافة الأمن والسلامة من خلال المحاضرات والفعاليات والمسابقات التثقيفية، والتدريب على القاعدة الذهبية للنزول والصعود من وإلى الحافلة، في ساحات المدارس باعتبار السلامة قيمة أساسية من قيم الشركة.

كما تم إنتاج فيديو إرشادي موجه لأطقم العمل في الشركة يتناول عمليات التفقد اليومي للحافلات في 27 نقطة تفقد في الحافلة، للتأكد من سلامتها قبل مباشرة الرحلة المدرسية، فضلاً عن قيام إدارة البيئة والسلامة بمواصلة عمليات الرقابة اليومية الميدانية على جميع فروع ومحطات النقل المدرسي في الشركة، للتأكد من تطبيق جميع الإجراءات والاشتراطات بشكل صحيح.

معهد تدريب مواصلات الإمارات

وحول تأهيل وتدريب أطقم العمل؛ أفاد عبدالله المدحاني، مدير معهد مواصلات الإمارات للسياقة، أن مواصلات الإمارات تحرص على تأهيل وتدريب جميع أطقم العمل من سائقين ومشرفات بشكل مستمر لضمان قدرتهم على تأدية المهام الموكلة إليهم أثناء عمليات النقل المدرسي اليومية، حيث يخضع السائقون والمشرفون وبشكل دوري إلى دورات وبرامج تدريبية وإرشادية مكثفة تشمل كافة المجالات المهنية والمؤسسية من قبل مركز مواصلات الإمارات للتدريب وبالتعاون مع مجموعة من الجهات الحكومية، وبما يضمن تقديم الخدمات بالصورة التي تترجم أهمية السلامة. حيث تم تنفيذ 33 ألف ساعة تدريبية، وتركزت محاور هذه البرامج التدريبية على القيادة الآمنة، وتحميل وإنزال الطلبة، ونظام تفقد الحافلة، ومبادئ الإسعافات الأولية، ومبادئ إطفاء الحرائق، والقاعدة الذهبية، والإخلاء في حالات الطوارئ وغيرها من البرامج ذات العلاقة بخدمات النقل المدرسي، كما تم تزويد المركز بأحدث التقنيات اللازمة لتدريب السائقين على أجهزة محاكاة لإطفاء الحريق والإطفاء الذاتي وجهاز محاكاة آخر للقيادة الآمنة.

مبادرات رقمية تعزز الكفاءة

أوضح طلال النجار، مدير التحول الرقمي في مواصلات الإمارات أن الشركة وبالتنسيق والدعم من مؤسسة الإمارات للتعليم المدرسي طورت حزمة من الأنظمة والبرامج الإلكترونية والذكية الرامية إلى تعزيز معدلات السلامة المنشودة خلال عمليات نقل أبنائنا الطلبة من وإلى منازلهم ومدارسهم، حيث نفذت الشركة، بالتعاون مع شركائها الاستراتيجيين، خطة طموحة لتعزيز الرقابة والسلامة على الخدمات المدرسية في المراحل المختلفة.

وفيما يخص توظيف الخدمات الرقمية لتنظيم وتسهيل خدمة النقل المدرسي، صرح النجار أن الشركة أطلقت بنجاح نظاماً لحصر وتسجيل الطلبة في خدمة النقل المدرسي الحكومي للعام الدراسي الجديد 2022/2023 عبر الحافلات المدرسية التابعة للشركة، ويستهدف النظام جمع وتسجيل إحداثيات 170 ألف طالب وطالبة، إضافةً إلى تطبيق مبادرة (أولادكم في مأمن) التي جرى تطويرها سابقاً بالتعاون مع هيئة الشارقة للتعليم الخاص، كما توفر الشركة التطبيق الذكي (حافلتي) لأولياء الأمور ليتسنى لهم المتابعة المباشرة لخط سير الحافلة، إضافة إلى توفير المنصة الذكية (ONE-ET) التي تسمح بإطلاع الإدارات المدرسية على بيانات النقل لكل حافلة على حدة، ومتابعة مؤشرات أداء خدمة النقل، علاوةً على تجديد المنظومة الإلكترونية للسلامة في 2,300 حافلة في أبوظبي.

وأضاف مدير التحول الرقمي أن حافلة النقل المدرسي الخاصة بالشركة مجهزة بدائرة تلفزيونية متكاملة تتضمن 7 كاميرات مراقبة داخلية وخارجية، إضافةً إلى أنظمة تفقد الحافلة لضمان خلوها من الطلبة عند انتهاء الرحلة، ونظام تعقب إلكتروني مطوّر على جميع حافلات أسطول المواصلات المدرسية لقياس أداء السائق، وتهدف الشركة من خلاله إلى تعزيز التزام السائقين بمعايير السلامة أثناء القيادة، مثل: التوقف المفاجئ والتسارع والسرعة الزائدة، إضافةً إلى الإسهام في التحقق من الشكاوى والملاحظات على الحافلات والسائقين، وتحديد الأسباب الجذرية عند وقوع أي حادث أثناء الرحلة المدرسية، إلى جانب قيام المؤسسة بتوظيف العديد من وسائل الحماية والأمان الموجودة في أسطول الحافلات المدرسية والتي تتطابق مع الأنظمة والتشريعات المحلية وتضاهي أفضل الممارسات العالمية.

More to explorer

تودون اخبارنا بشيئ؟

جاهزون لاستقبال اقتراحاتكم

يسعدنا أن نسمع منك.







شكراً لك، تم استقبال طلبك وسوف نتواصل معكم عما قريب

Want to tell us something?

Send YOUR FEEDBACK

We’re more than happy to hear from you.







Thank you for sending your inquiry, we will get back to you shortly